إنوڤا توقع اتفاقية تحديث مع بلدية رأس الخيمة لخفض استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 31 بالمئة

PDF
إنوڤا توقع اتفاقية تحديث مع بلدية رأس الخيمة لخفض استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 31 بالمئة (303.44 KB)

الأولى من نوعها بحكومة رأس الخيمة

"إنوڤا" توقع اتفاقية تحديث مع بلدية رأس الخيمة لخفض استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 31 بالمئة

 

الاتفاقية تؤكد التزام البلدية بأهداف استراتيجية رأس الخيمة للطاقة 2040 ودور "إنوڤا" البارز في إدارة الطاقة بالقطاع العام

 

اختارت بلدية رأس الخيمة شركة "إنوڤا"، الشركة البارزة في مجال إدارة الطاقة والمرافق بالشرق الأوسط، لتنفيذ مشروع تحديث لأربعة من مباني البلدية، وذلك في إطار استراتيجية الإمارة لتحقيق الكفاءة في استهلاك الطاقة وتطوير الطاقة المتجددة 2040.

 

وتُعدّ الاتفاقية التي تمتدّ لخمس سنوات الأولى التي تبرمها بلدية رأس الخيمة لتحسين أداء الطاقة، والتي يُنتظر أن تشهد الدائرة بموجبها خفضاً متوقعاً لاستهلاك الطاقة والمياه بنسبة 31.3 بالمئة.

 

وبهذه المناسبة، قال سعادة منذر محمد بن شكر الزعابي المدير العام لدائرة بلدية رأس الخيمة، إن حكومة الإمارة ملتزمة باستراتيجية طويلة الأجل للاستدامة، معرباً عن ترحيبه بالتعاون مع شركة "إنوڤا" في إطلاق مشروع لتجديد مرافق حكومية تابعة للبلدية، من أجل دعم تبني تقنيات وممارسات جديدة من شأنها أن تقلّل من معدلات استهلاك الطاقة في العديد من مباني بلدية رأس الخيمة، وأضاف: "تُعد هذه خطوة أولى مهمة بالنسبة للحكومة لتحقيق الأهداف المنصوص عليها في استراتيجية الإمارة لتحقيق الكفاءة في استهلاك الطاقة وتطوير الطاقة المتجددة 2040".

 

وتم تكليف شركة "إنوڤا" بإعادة تأهيل المقر الرئيس للبلدية، ومبنيين لإدارة الصحة، ومسلخاً. وتحتل هذه المباني، في المجمل، مساحة تزيد على 10,000 متر مربع.

 

ووُجد من خلال التخطيط للمشروع أنه سوف يحقق توفيراً إجمالياً مضموناً يزيد على 4 غيغاوات ساعة من الكهرباء خلال مدة العقد، ما له تأثير مباشر في التقليل من انبعاثات الكربون يعادل إخراج نحو 700 سيارة من الطرقات. وعلاوة على ذلك، سوف يتم توفير أكثر من 8 ملايين غالون من المياه خلال هذه الفترة، وذلك بما يكفي لملء 14 حوضَ سباحة أولمبياً.

 

وتركز تدابير إعادة التأهيل في المشروع على نظام تكييف الهواء والتهوية وما يُعرف بـ "غلاف المبنى"، وهو العوازل الفيزيائية بين المناطق مكيفة الهواء وغير المكيفة في المبنى والتي تمكّن من الحفاظ على مستوى مناسب للأجواء الداخلية.

 

وستقوم شركة "إنوڤا"، استناداً على نتائج أظهرتها عملية تدقيق تفصيلية، بتنفيذ سلسلة من إجراءات الحفاظ على الطاقة والمياه، مثل تحسين وحدات التكييف، والطلاء الحراري العازل على الأسطح، وحلّ لتوفير المياه. واقترحت الشركة أيضاً تحديثاً إجمالياً لمعدات نظام التبريد الحالي في كل مبنى، وتنفيذ أنظمة جديدة لإدارة المباني. وسيتم إعادة تجهيز الإنارة بمصابيح LED الموفرة للطاقة وتحسينها، ما سيخفّض استهلاك الإنارة للطاقة إلى النصف.

 

وأعربت الرئيس التنفيذي لشركة "إنوڤا" آن لي غينيتش، من جانبها، عن فخرها بمساعدة بلدية رأس الخيمة على تحقيق أهداف الاستدامة الطموحة التي تسعى للوصول إليها وفقاً للأهداف الوطنية للتنمية المستدامة، قائلاً إن هذه الشراكة سوف تمكّننا من دعم بلدية رأس الخيمة في تحقيق وفورات كبيرة في التكاليف، مع الحدّ من انبعاثات الكربون، وأضاف: "تشكّل استراتيجية الإمارة نحو ممارسات أكثر استدامة وتحقيق الكفاءة في استخدام الطاقة جزءاً من التحوّل الذي نشهده من قبل المزيد من الكيانات العامة والخاصة في المنطقة. ونحن متحمّسون للمساهمة في نجاح هذا التطور ومطمئنون إلى قدرتنا على توسيع دورنا في المستقبل خدمة لمزيد من الجهات".